المؤتمرات السابقة 

ظلت مؤتمرات الأمم المتحدة لمنع الجريمة ومعاملة المجرمين تُعقَد كل خمس سنوات منذ عام ١٩٥٥، بعد أن حلَّت الجمعية العامة ا للجنة الدولية للعقوبة والإصلاح في عام ١٩٥٠. ومنذ عام ٢٠٠٥، أصبحت تلك المؤتمرات تُعقَد تحت مسمى مؤتمر الأمم المتحدة لمنع الجريمة والعدالة الجنائية.

 

المؤتمر الثالث عشر: 2015، قطر
عُقد المؤتمر الثالث عشر في الدوحة في لحظة فريدة كانت فيها سيادة القانون وخطة التنمية لما بعد عام 2015 تستقطبان اهتمام العالم.

المؤتمر الثاني عشر: 2010، البرازيل
ركَّز المؤتمر الثاني عشر، الذي عُقد في السلفادور، على الأطفال والشباب والجريمة؛ وتهريب المهاجرين؛ والاتجار بالأشخاص؛ وغسل الأموال؛ والجريمة السيبرانية.

المؤتمر الحادي عشر: 2005، تايلند
ركَّز المؤتمر الحادي عشر، الذي عُقد في بانكوك، على التدابير الفعالة لمكافحة الجريمة المنظمة عبر الوطنية؛ والتعاون الدولي على مكافحة الإرهاب؛ والصلات بين الإرهاب والأنشطة الإجرامية الأخرى.

المؤتمر العاشر: 2000، النمسا
اعتمد المؤتمر العاشر، الذي عُقد في فيينا، إعلان فيينا بشأن الجريمة والعدالة: مواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين.

المؤتمر التاسع: 1995، مصر
  ركَّز المؤتمر التاسع، الذي عُقد في القاهرة، على التعاون الدولي والمساعدة التقنية العملية لتدعيم سيادة القانون، وتدابير التصدي للجريمة المنظمة عبر الوطنية، ودور القانون الجنائي في حماية البيئة، ونظم العدالة الجنائية والشرطية، واستراتيجيات منع الجريمة فيما يتعلق بالجرائم في المناطق الحضرية وجرائم الأحداث والجرائم العنيفة.

المؤتمر الثامن: 1990، كوبا
أقرَّ المؤتمر الثامن، الذي عُقد في هافانا، المعاهدات النموذجية لتسليم المجرمين وتبادل المساعدة في المسائل الجنائية، ونقل الإجراءات في المسائل الجنائية ونقل الإشراف على المجرمين المحكوم عليهم بأحكام مشروطة أو المفرج عنهم إفراجا مشروطاً؛ وقواعد الأمم المتحدة الدنيا النموذجية للتدابير غير الاحتجازية (قواعد طوكيو)؛ والمبادئ الأساسية لمعاملة السجناء؛ ومبادئ الأمم المتحدة التوجيهية لمنع جنوح الأحداث (مبادئ الرياض التوجيهية)؛ وقواعد الأمم المتحدة بشأن حماية الأحداث المجردين من حريتهم؛ والمبادئ الأساسية بشأن استخدام القوة والأسلحة النارية من جانب الموظفين المكلَّفين بإنفاذ القوانين؛ والمبادئ التوجيهية بشأن دور أعضاء النيابة العامة؛ والمبادئ الأساسية بشأن دور المحامين.

المؤتمر السابع: 1985، إيطاليا 
اعتمد المؤتمر السابع، الذي عُقد في ميلانو، خطة عمل ميلانو؛ وقواعد الأمم المتحدة النموذجية الدنيا لإدارة شؤون قضاء الأحداث (قواعد بكين)؛ وإعلان مبادئ العدل الأساسية المتعلقة بضحايا الإجرام والتعسف في استعمال السلطة؛ والمبادئ بشأن استقلال السلطة القضائية؛ والتوصيات بشأن معاملة السجناء الأجانب؛ والمعاهدة الثنائية النموذجية الأولى - الاتفاق النموذجي بشأن نقل السجناء الأجانب.

المؤتمر السادس: 1980، فن‍زويلا 
اعتمد المؤتمر السادس، الذي عُقد في كراكاس، إعلان كراكاس الذي أقرَّ فيه بضرورة وضع برامج منع الجريمة بما يتناسب وظروف الحياة الاجتماعية والثقافية والسياسية والاقتصادية لكل بلد.

المؤتمر الخامس: 1975، سويسرا 
ناقش المؤتمر الخامس، الذي عُقد في جنيف، مفهوم الجريمة كنشاط تجاري (بما في ذلك الجريمة المنظمة). وأقرَّ المؤتمر إعلان حماية جميع الأشخاص من التعرض للتعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة، وهو الإعلان الذي حولته لجنة حقوق الإنسان لاحقاً إلى اتفاقية.

المؤتمر الرابع: 1970، اليابان 
ناقش المؤتمر الرابع، الذي عُقد في كيوتو، سياسات الدفاع الاجتماعي من جهة تخطيط التنمية ومشاركة الجمهور في منع الجريمة وإجراء البحوث المعنية بوضع السياسات في مجال الدفاع الاجتماعي.

المؤتمر الثالث: 1965، السويد 
ركَّز المؤتمر الثالث، الذي عُقد في ستوكهولم، على المساعدة التقنية في مجال منع الجريمة والعدالة الجنائية والبحوث الجنائية لمنع الجريمة وتقديم التدريب المهني، وأوصى المؤتمر بتعيين مستشارين إقليميين للأمم المتحدة.

المؤتمر الثاني: 1960، المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية 
ركَّز المؤتمر الثاني، الذي عُقد في لندن، على منع جنوح الأحداث، والعمل في السجون، والإفراج المشروط والرعاية اللاحقة للمفرج عنهم، والإجرام الناجم عن التغيرات الاجتماعية والتنمية الاقتصادية.

المؤتمر الأول: 1955، سويسرا 
اعتمد المؤتمر الأول، الذي عُقد في جنيف، القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء.

    حقوق التأليف والنشر©2019 مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة, جميع الحقوق محفوظة